إسقاط المساعدات جواً لأهالي غزة: هل واشنطن عاجزة عن إدخالها براً؟

Mar 03, 04:36 PM

نفّذت الولايات المتحدة الأميركية، أول عملية إنزال جوي لمساعدات إنسانية في شمال قطاع غزة، الذي يعاني سكانه منذ مئة وتسعة وأربعين يوماً من حرب إبادة وتهجير وسياسة تجويع متعمدة.

كل هذا يجري وسط عجز دولي عن وقف المجاعة وإدخال المساعدات الكافية لسكان القطاع المحاصر، في حرب أوقعت حتى اليوم أكثر من ثلاثين ألف شهيد، وما يزيد عن واحد وسبعين ألف مصاب. فهل واشنطن فعلاً غير قادرة على الضغط على تل أبيب من أجل إدخال المساعدات اللازمة عبر المعابر البرية؟ وهل توقف هذه المساعدات التي يسقط معظمها في البحر، المجاعة المنتشرة في قطاع غزة المحاصر؟

حلقة جديدة من بودكاست "مواكبة" نستضيف فيها مراسل ومدير مكتب "العربي الجديد" في غزة ضياء الكحلوت.

نفّذت الولايات المتحدة الأميركية، أول عملية إنزال جوي لمساعدات إنسانية في شمال قطاع غزة، الذي يعاني سكانه منذ مئة وتسعة وأربعين يوماً من حرب إبادة وتهجير وسياسة تجويع متعمدة.

كل هذا يجري وسط عجز دولي عن وقف المجاعة وإدخال المساعدات الكافية لسكان القطاع المحاصر، في حرب أوقعت حتى اليوم أكثر من ثلاثين ألف شهيد، وما يزيد عن واحد وسبعين ألف مصاب. فهل واشنطن فعلاً غير قادرة على الضغط على تل أبيب من أجل إدخال المساعدات اللازمة عبر المعابر البرية؟ وهل توقف هذه المساعدات التي يسقط معظمها في البحر، المجاعة المنتشرة في قطاع غزة المحاصر؟

حلقة جديدة من بودكاست "مواكبة" نستضيف فيها مراسل ومدير مكتب "العربي الجديد" في غزة ضياء الكحلوت.